بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء مشاهدات الفضاء محطة الفضاء الدولية تنجو من كارثة حطام كونى
الارض والفضاء مشاهدات الفضاء محطة الفضاء الدولية تنجو من كارثة حطام كونى

محطة الفضاء الدولية تنجو من كارثة حطام كونى

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

نجت المحطة الفضائية الدولية من كارثة اصطدامها بحطام كوني ناتج عن بقايا قمر صناعي من سلسلة الأقمار الصناعية الروسية   كوزموس   كان قد تحطم في عام 2009 إثر اصطدامه بالمركبة الفضائية  أريديوم   المخصصة للاتصالات ، ومر بسلام بعيدا عن المحطة بمسافة 14 كيلومترا .

وقال مايكل كوري المتحدث باسم وكالة الفضاء الأمريكية  ناسا   إن رواد الفضاء على متن المحطة الفضائية الدولية التي تدور على بعد نحو 386 كيلومترا من كوكب الأرض ، اضطروا للبحث عن ملجأ للنجاة في حالة وقوع الكارثة ، مشيرا إلى أن الحطام كان عبارة عن قطعة شاردة من حطام القمر الروسي يصعب تعقبها.

وأشار المتحدث إلى أن  ناسا  التي وجدت صعوبة في تحريك المحطة وإبعادها عن مدارها للنجاة من الحطام فضلت إخلاءها من رواد الفضاء والفنيين الذين كانوا على متنها بالاستعانة بكبسولتي فضاء أبعدتهم عن المحطة للنجاة والعودة إلى الأرض في حال أصيبت المحطة بأية أضرار نتيجة اصطدام الحطام الكوني بها .

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 15:29