بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء مشاهدات الفضاء فلكية جدة تصرح برصد جسم قرب الشمس مشابه لجرم الطائف الفضائي
الارض والفضاء مشاهدات الفضاء فلكية جدة تصرح برصد جسم قرب الشمس مشابه لجرم الطائف الفضائي

فلكية جدة تصرح برصد جسم قرب الشمس مشابه لجرم الطائف الفضائي

تقييم المستخدم: / 1
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

قالت الجمعية الفلكية بجدة ان المرصد الفضائي   سوهو التابع لوكالة الفضاء ناسا والمخصص لدراسة الشمس التقط صورة لجسم مجهول بالقرب من الشمس بتاريخ 24 ابريل 2012  عند الساعه 8:12 ، وهي صورة مشابهه الى حد كبير لجسم فضائي رصد في سماء المملكة في 24 مارس 2010 واوضح رئيس الجمعية المهندس ماجد ابوزاهرة انه تم التاكد من حقيقة وجود ذلك الجرم قرب الشمس من خلال التسجيلات الاصلية على موقع ناسا الاليكتروني التي بينت فعلا وجود ذلك الشىء بالقرب من الشمس .

وبين ابوزاهرة انه تم رصد وتصوير جسم فضائي مشابهة لما ظهر بالقرب من الشمس في سماء المملكة في وقت سابق ، حيث تمكن عضو الجمعية  حسان العتيبي أثناء رصد روتيني لعبور محطة الفضاء الدولية لسماء مدينة الطائف  مساء يوم 24 مارس 2010 الساعة 7:00 مساء من رصد عبور جسم لامع في سماء المنطقة  والتقط صورة له من خلال كاميرا كانون Canon 5d mII  وعدسه Canon 400mm f:5.6 L ، واطلقت الجمعية على ذلك الجسم  تسمية  جرم الطائف.

وبدراسة صور جرم الطائف يعتقد انه بطول حوالي 15 متر وعرضه بدون الذراع 10 أمتار وارتفاعه 5 أمتار. وقد يكون مكون من قسمين الأول الرئيسي والذي على ما يبدو مقسم ثلاثة أجزاء الأول المقدمة وهي تقريبا بحجم 4 أمتار مكعبه وجزء في المنتصف والذي يظهر بشكل غير واضح وكأنه حوض أو  مقصورة شحن  مفتوح يخرج عمود في أعلاه قطعة دائرية تشبه جهاز التقاط الإشارات وهي بحجم حوالي 24 مترا مكعبا وجزء خلفي يرجح انه محرك دفع أو جزء ليلتحم بأجسام أخرى .أما القسم الأخر وهو ما يشبه ذراع طويلة قد تكون لوح شمسي يغذي القسم الأول بالطاقة أو من اجل التقاط أجسام معينة أو هوائي إرسال.وحول طبيعة  جرم الطائف من الممكن ان  يكون قمر اتصالات وان الذراع الطويلة قد تكون هوائي ، وقد يكون قمر صناعي من نوع سار سات  وهي مخصصه للبحث والانقاذ او يكون احد اقمار المخصصه من اجل البيئة  وما يدعم الفرضية الذراع الطويلة ووما يعتقد انها خلية لوح شمسي.ولكن لا يعرف على وجه الدقة طبيعته .

ولكن وعلى الرغم من التشابه الظاهري بين جسم الطائف و الجسم الذي ظهر بالقرب الشمس لا يمكن الربط المباشر بينها ، لان جرم الطائف تظهر تفاصيلة وتكوينه المعدني بشكل واضح في حين ان الجسم الذي ظهر بالقرب من  الشمس من غير المؤكد طبيعة تكوينه او حجمه الفعلي  فقد يكون ذلك الجسم ذو طبيعه معدنية ويشابه جرم الطائف او من ناحية اخرى لا يخرج عن كونه خلل في كاميرا التصوير على متن سوهو حدث عندما عبرت الاشعه الكونية عبر مستشعرات الكاميرا. او ان الاشعة الكونية حدث لها شحن من الجزيئات من الفضاء شكلت الشريط من الضوء .

واذا ما تم تاكيد بان ما رصد بالقرب من الشمس هو نفسه الجسم الذي رصد في سماء المملكة فذلك سوف يطرح عدة تساؤلات منها هل هذه الجسم الفضائي كان يتحرك في مدار حول الارض وخرج ذاتيا او تحت تاثير قوى اخرى واتجه نحو الشمس او انه في الاساس كان مدار حول الشمس ، وكيف استمر متماسكا وهو قريب من الشمس دون ان تؤثر فيه الحرارة العالية والجاذبية وهل سوف يعود ويرصد من جديد، ام انه سقط داخل الشمس . وتعتبر هذه فرصة هامه للفلكيين السعوديين لدراسة اللاجسام التي تتحرك حول الارض حيث ستقوم الجمعية بعمل بحث عن كافة الاقمار الصناعية والمركبات الفضائية التي اطلقت من قبل الانسان منذ بداية عصر الفضاء في الخمسينيات من القرن الماضي وحتى الوقت الحاضر باللغة العربية بهدف وضع قاعدة معلومات محلية يمكن الرجوع اليها.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الثلاثاء, 24 تموز/يوليو 2012 15:25