بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي أحداث بيئية سوء استغلال الاستثمارات وتدمير الاقتصاد
نظام البيئي أحداث بيئية سوء استغلال الاستثمارات وتدمير الاقتصاد

سوء استغلال الاستثمارات وتدمير الاقتصاد

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

سوء استغلال الاستثمارات وتدمير الاقتصاد

ليس مصنع البلاستيك هو الوحيد الذى راحت ضحيته حكومة توجو بل هناك ايضا مصنع اخر لمنتاجات الحديد والصلب له علاقة كذلك بسويسرا , الا ان ذلك لا يعنى ان السويسرين بصفة الخاصة يمارسون الاحتيال , فهناك رجال اعمل من دول اخرى سارقو توجو كذلك الا ان الظروف تختلف من حالة لاخرى .

وماسبق ان ذكرناه يوضعح الاسباب التى ادت الى الديوان  الباهظة الواقعة على عاتق توجو فى الوقت الحالى , فالقروض الاجنبية استخدمت فى تمويل انشاء مصانع قيمتها الحالية لا تعادل الا جزاء صغيرا من قيمة هذه القروض . فى حديث للوزير المسئول عن قطاع المؤسسات الحكومية الانتاجية ذكر بان 18 شركة قد اغلقت وتنظر اعادة تقييم لموقفها . وفى عام 1986 لم تكن شركة النسيج التى تم انشائها بمعرفة الالمان صالحة للعمل .

ومصافاة البترول التى بنيت بمعرفة شركة بريطانية كانت مغلقة وتم تاجير الخزانات الشركة شل لاستخدامها فى تخزين البترول وشركة الاسمنت التى انشئت بقرض من فرنسا والبنك الدولى توقفت بعد ثلاث سنوات . وطبقا لتقرير عن الامم المتحدة عن نقل التكنولوجيا الى توجو جاء فيه ان الضمانات التى كانت توخذ فى عقود التوريد على حكومة توجو عديدة بينما لا توخذ اى ضمانات على الجهات الموردة وهو مالا يتفق مع القوانين المعمول بها وهى من اسباب الفوضى التى حدثت للاقتصاد فى توجو ماخوذ عن تقرير بعنوان كيف تحطم امة لريشارد جيستر حالة توجو .

 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الخميس, 14 آذار/مارس 2013 09:25