بيئة، الموسوعة البيئية

الارض والفضاء تكنولوجيا تنقل كأس زجاجية عملاقة الطاقة الشمسية إلى الأرض
الارض والفضاء تكنولوجيا تنقل كأس زجاجية عملاقة الطاقة الشمسية إلى الأرض

تنقل كأس زجاجية عملاقة الطاقة الشمسية إلى الأرض

تقييم المستخدم: / 0
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها


فكرة غريبة ، لكنها تستند لنظريات علمية موثوقة تدعم ولادتها وخروجها من رحم الخيال إلى دنيا الواقع ، إنها كأس زجاجية عملاقة تنوي وكالة الفضاء الأمريكية ناسا تشكيلها من آلاف القطع لتضعها في الفضاء ، والهدف تجميع أشعة الشمس ، في خطوة أولى لنقل الطاقة الشمسية إلى الأرض لتساهم في حل مشكلة الطاقة التي تطل برأسها بين الحين والآخر.

في إطار العمل على الفكرة، بدأت ناسا تمويل الأبحاث الأولية، وأسندتها لأحد المهندسين الذي طلبت منه تقديم دراسة شاملة عن الفكرة ومدى تحققها ويقول جون مانكنز الذي يدير شركة أرتميس لابتكار الحلول الإدارية ومقرها كاليفورنيا، إن الاعتماد على الطاقة الشمسية يمكن أن يصبح حقيقة واقعية في يوم قريب ، مشيرا إلى أنها ستكون أرخص من الطاقة المعتمدة على البدائل الأحفورية التقليدية ، والتي نواجه خطر نضوبها.

يضيف مانكنز إن هذه الكأس الكونية سوف تتكون من آلاف القطع الرقيقة ، ومنها قطع تشبه المرآة المنحنية التي يمكنها التحرك للتأكد من قدرتها على التقاط الأشعة في أي اتجاه ، ثم تحول ما اكتسبته من طاقة شمسية إلى موجات دقيقة يتم بثها إلى الأرض.

يقول مانكينز إن الأمر يبدو أشبه بالخيال، لكنه خيال يعززه العلم الذي يمكنه تحويله لواقع، مشيرا إلى أن نجاح المشروع سيجعل من الممكن بناء منصات ضخمة تتكون من عشرات آلاف القطع الصغيرة التي يمكن نقلها عن بعد وبتكلفة معقولة، ثم استخدام اللاسلكي لنقل الطاقة إلى الأسواق على الأرض من ناحيتها وعلى طريق التنفيذ الفعلي، وقعت ناسا عقدا مع شركة سولارن كورب الأمريكية لتوريد الطاقة الشمسية اعتبارا من عام 2016 وعلى جانب آخر ، فإن مجموعة من الشركات اليابانية تخطط مع الوكالة اليابانية لاستكشاف الفضاء ، لإطلاق محطة للطاقة الشمسية في الفضاء الخارجي في غضون العشرين عاما المقبلة.

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الخميس, 17 أيار/مايو 2012 15:36