بيئة، الموسوعة البيئية

بحث عن الجفاف

بحث عن الجفاف

يعرّف الجفاف على أنه نقص في كمية المياه في التربة الذي يؤدي بدوره إلى نقص في كمية المياه الداخلية للنبات بدرجة تقلل من نموه ، و على الرغم من أن أضرار الجفاف تسببها بشكل رئيسي نقص مياه التربة إلى أن الضرر يزداد بالعوامل الجوية المختلفة مثل درجة الحرارة المرتفعة والرطوبة المنخفضة والرياح التى تزيد من سرعة عملية النتح التي تسرع نقص الماء الداخلي .


و يجدر الذكر بأن هناك نوع آخر من الجفاف و هو الجفاف الفسيولوجي ، و هو نقص الماء في النبات الناتج عن برودة التربة أو ارتفاع الضغط الاسموزي للمحلول أو حدوث الغرق و قلة امتصاص الأوكسجين الضروري و الأساسي لتنفس النبات و عملية الامتصاص فيه ، و بسبب ذلك يقل امتصاص المياه رغم وجوده فى التربة حيث يعانى النبات الجفاف لعدم قدرته على الإمتصاص.

و ما يلي بعض التفسيرارت لتحمل و مقاومة النبات للجفاف  :

 

  1. سرعة فقدان و نقص المياه في النبات تكون منخفضة لقلة الماء المفقود في عملية النتح ، و لكن تم انتقاد هذا الرأي لأن الكثير من النباتات التي تتحمل الجفاف تنتح بسرعة عند تزويدها بالماء ، وبذلك يبدو أن انخفاض سرعة فقدان المياه في النبات يعود بشكل رئيسي لنقص كمية الماء الموجودة بالأصل في النبات .
  2. و هنالك رأي آخر يرى أن العامل الأساسي في مقاومة الجفاف هو ليس الصفات التركيبية التي تقلل من فقدان المياه ، و لكنه مقدرة البروتوبلازم على تحمل الجفاف ، و لوقي هذا الرأي بالقبول لأن سبب مقاومة الجفاف يرجع لعدة أمور منها تلك العوامل التي تؤجل جفاف البروتوبلازم بالإضافة إلى العمليات التي تزيد من مقدرة النبات على تحمل الجفاف .
  3. الجفاف غير محصور في فصل معين ، حيث يحدث الجفاف في كل حالات المناخ و الفصول فتسبب فترة وجيزة غير ماطرة في المناطق الرطبة ، و تسبب فترة طويلة في مناخ شبه جاف ، ولا يتسبب الجفاف بقلة الأمطار فحسب ، بل تؤدي الحرارة العالية إلى جفاف المناخ بسبب حاجة النبات بدرجة كبيرة الى المياه لذلك تعمل الطرق الإحصائية المستخدمة لكفاءة المطر فى انواع المناخ المختلفة كأساس لقياس جفاف الجو .



أنواع مقاومة النبات للجفاف :

  1. لا تتحمل بعض النباتات الجفاف و تتأثر بسرعة كبيرة و قد تموت بسبب نقص الماء و ذلك يعد إلى أنها ذات طبيعة سريعة الجفاف مثل نباتات الظل .
  2. هنالك أنواع أخرى من النبات التي تختزن كميات كبيرة من المياه مثل نباتات االصبار وغيرها من النباتات العصارية ، و لكن يفقد منها الماء ببطء لصغر سطحها بالنسبة لحجمها وسمك الكيوتين وقلة الثغور فتكون مقاومتها للجفاف كبيرة جدا.
  3. نوع آخر من النباتات مثل الحزازيات وبعض النباتات البذرية التي تتحمل الجفاف لان بروتوبلازم الموجود في خلاياها يمكن تجفيفه بدون حدوث ضرر دائم  فيها .
  4. لبعض الأنواع من النباتات و المحاصيل مقدرة معتدلة أو محدودة لمقاومة الجفاف و ذلك يعود لميزات تركيبية موجودة فيها تقلل من سرعة فقدان المياه ، حيث يزيد الماء الممتص و يتم تأجيل حدوث نقص حرج فى المياه الداخلية في هذا النوع من النبات .

تاريخ آخر تحديث: الأربعاء, 29 شباط/فبراير 2012 12:37