بيئة، الموسوعة البيئية

امثلة على التعاقب البيئي

امثلة على التعاقب البيئي

هنا يوجد امثلة متعلقة بالتعاقب البيئي هنا العديد من الامثلة سنذكر منها .

  • التعاقب فى الكثبان الرملية

يحدث ان تتجمع حبيبات الرمال بواسطة الرياح فى منطقة معينة وتسقط الامطار فتتجمع الحبيبات وتتماسك بواسطة الماء مهيئة الظروف لنمو الكائنات الرائدة والتى تكون عادة انواع من الاعشاب قليلة الجذور وحول هذه الاعشاب تتجمع انواع من السوس والعناكب والجنادب .

وتقوم هذه الاعشاب باحداث تماسك بين حبيبات التربة فاتحة المجال للاعشاب اخرى تكون جذورها طويلة ومتفرعة تستطيع ان تثبت نفسها بالتربة حامية نفسها من الرياح .
ومن ثميكون المجال مفتوحا للشجيرات الصحراوية وهنا تكثر الانواع المختلفة من القوارض والارانب والزواحف وتوفر هذه الشجيرات الماوى ايضا للثعالب وبعض الحيوانات الكبيرة وقد يحدث ان تصبح التربة صالحة لاشجار الكبيرة نسبيا ويتطور معها عالم الحيوانات اذ تزداد الحلزونات والديدان والطيور والثديات .

  • التعاقب فى الماء العذب

يتباين التعاقب فى المياه الغذبة من حيث معدل ومن حيث النمو تبعا لاتساع المنطقة المائية ومعدل حركة الماء . ففى مناطق المياه الساكنة نسبيا مثل البحيرات والبرك والمستنقعات حيث ينتقل الماء من مناطق اخرى الى هذه الميها حاملا معه حبيبات التربة التى تتراكم فى مياه البركة تدريجيا وتسمى هذه العملية بالتغرين ومع تراكم هذه المادة الترابية دون توقف على مدة سنوات تحدث ظاهرة التعاقب .
وكنتيجة لتراكم التراب يزداد موت الحيوانات والنباتات التى تقطن البركة ( الاسماك والطحالب والكائنات الاخرى ) وبالاتى يزداد تحللها مما يوفر نسبة من الدبال تستطيع طحالب الكار ان تنمو فيها وتسمى هذه بالنباتات المغمورة ويصاحبها بعض الحيوانات كالاسماك وانواع من الحلزون . وباستمرار التحلل يرتفع منسوب التربة فى الماء وتزداد نسبة الدبال فتعيش النباتتا النافذة والتى توفر ماوى للحيوانات التى تتنفس بالاكسجين ( فى الهواء ) كالبرمائيات والسلاحف المائية والحلزونات والحشرات ، وتختفى بعض انواع الاسماك لاضمحلال المياه .
ونتيجة لتراكم الترسيب يصل قعر البركة الى مستوى المياه وتحف البركة تماما خلال الصيف وتسمى هذه المرحلة بالمراحلة المؤقتة للبركة .
وتكثر الاعشاب والشجيرات وتهيء الظروف لحيوانات جديدة مثل الثدييان والطيور وقد تكون مرحلة الذروة من المروج او غابة من الاشجار .