بيئة، الموسوعة البيئية

نظام البيئي الرياح

الرياح

تقييم المستخدم: / 2
ضعيفجيد 

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

الرياح

الرياح هي عبارة عن حركة قوية وموجهة للهواء تنشأ نتيجة اختلاف الضغط الجوي بين كتل الهواء ، حيث تحدث عملية الهبوب من المنطقة ذات مرتفع جوي ذات ضغط جوي عالي إلى المنطقة ذات منخفض جوي ذات ضغط جوي منخفض حتى حدوث التوازن بينهما .


2- كقوة دافعة :
- لدفع السفن الشراعية .
- لرفع الطائرات وحتى الورقية .

كما وتحدث الرياح نتيجة التسخين غير المتساوي للغلاف الجوي ، عن طريق الطاقة المنبعثة من الشمس ، حيث تسخن الشمس سطح الأرض بطريقة غير متساوية ، فالهواء الذى يعلو المناطق الحارة يتمدد ويرتفع ، ويحل محله هواء من المناطق الأبرد ، وتسمى هذه العملية دورة ، فالدورة فوق الأرض بكاملها تسمى الدورة العامة ، بينما تسمى الدورات النسبية الصغرى والتي يمكن أن تتسبب في حدوث تغيرات في الرياح يوما بعد يوم ، الدورات النسبية الشاملة للرياح ، أما الرياح التي من الممكن أن تحدث في مكان واحد فقط ، فإنها تُسمى الرِياح المحلية .

انواع الرياح :

1- الرياح المحلية :
وتنشأ هذه الرياح فقط في مناطق معينة ومحدودة المساحة على سطح الأرض والرياح التي تنتج عن تسخين الأرض أثناء الصيف وبرودتها أثناء الشتاء تُسمى الرياح الموسمية ، وهي تهب من المحيط خلال الصيف وصوب المحيط أثناء الشتاء ، وتتحكم الرياح الموسمية في مناخ قارة آسيا ، وينتج عنها فصول الصيف الحارة ، وفصول الشتاء الباردة ، أما الرياح المحلية الدافئة الجافة والتي تهب على أحد جوانب الجبال ، فتسمى رياح الشينوك في غربي الولايات المتحدة الأمريكية ، وتسمى هذه الرياح نفسها في قارة أوروبا رياح الفونة الدافئة الجافة ومن الرياح المحلية رياح الهرمتان ، ورياح السيروكو ، و رياح السموم، و الهبوب ، و الخماسين .

2- الرياح الدائمة :

وهي رياح تهب باستمرار وانتظام طوال السنة وتنحصر في طبقات الجو السفلى ، وتسمى عادة بأسماء الجهات الأصلية أو الفرعية التي تهب منها وتشمل الرياح الدائمة , الرياح التجارية , الرياح العكسية والرياح القطبية .

3- الرياح الموسمية :

تهب الرياح الموسمية في فصول معينة من السنة ، وسبب هبوبها هو أنه في فصل الصيف تكون الجهات الوسطى للقارات شديدة الحرارة لبعدها عن تأثير المحيطات فيسخن الهواء بها كثيرا ويخف وترتفع ، ويحل محله رياح رطبة آتية من المناطق المرتفعة الضغط من البحار المجاورة فتسبب سقوط أمطار الغزيرة بإذن الله تعالى وفِى فصل الشتاء ينعكس الحال وتصبح الجهات الداخلية بالقارات أبرد من جو البحار المحيطة بها .

تقسم شدة الرياح إلى درجات حسب شدتها سرعتها ؛ الرياح ذات الشدات العالية تدعى العاصفة .

تمكن الإنسان من استغلال الرياح بصور متعددة ، مثل استغلالها :
1- كمصدر للطاقة :
- لإدارة الطواحين الهوائية .
- كمولد للطاقة الكهربائية باستعمال الرياح .

إذا أعجبك هذه المقالة، نرجو منك التصويت لها

تاريخ آخر تحديث: الأحد, 15 نيسان/أبريل 2012 12:54