بيئة، الموسوعة البيئية

الأرصاد الجوية المصرية

الأرصاد الجوية المصرية


بدأ نشاط الأرصاد الجوية المصرية في عام 1829 و ذلك بقياس درجة الحرارة خمس مرات في اليوم ، و في عام 1900 تم إنشاء إدارة الأرصاد الجوية المصرية بمصلحة المساحة لتشرف على شبكات محطات الأرصاد الجوية


بدأت الأرصاد الجوية المصرية بالاستفادة من عمليات الرصد الجوي فى أغراض الطيران والمطارات المدنية في عام 1924 ، أما في عام 1947 تم إنشاء مصلحة الأرصاد الجوية المصرية تتبعها ثلاث مراكز متخصصة للتنبؤات وهى المركز الرئيسي بمبنى الهيئة بالقاهرة ومطار القاهرة الدولي ومطار ألماظة.

صدر القرار الجمهوري رقم 2924 في عام 1971 و الذي نص على إنشاء الهيئة العامة لـ الأرصاد الجوية المصرية تتولى بمقتضاه إدارة المرفق على مستوى الجمهورية ومنذ ذلك التاريخ تقوم الهيئة ببناء الكوادر الفنية والأكاديمية وتحديث كافة أجهزتها ومحطاتها لمواكبة التطور السريع فى أجهزة الأرصاد الجوية وتكنولوجيا الاتصالات المتعلقة بها.

عملت الأرصاد الجوية المصرية على تطوير حاسب الاتصالات الرئيسي بالهيئة العامة للأرصاد الجوية بتكلفة قيمتها 3.5 مليون جنيه لتصبح سعة التخزين كبيرة تستخدم في حفظ ومعالجة بيانات الأرصاد الجوية وتوقيع وتحليل خرائط الأرصاد آليا وقد تم ربطة بالدوائر المحلية والدوائر الدولية وشبكة الأقمار الصناعية والشبكة الداخلية للهيئة ومراكز التنبؤات الملحقة بالمطارات المدنية والعسكرية والمواني ، و تم تطوير مركز القاهرة الإقليمي للتدريب على الأرصاد بتكلفة قدرها 15 مليون جنيه ، كما تم التنسيق مع المنظمة العالمية للأرصاد الجوية لتسويق الدورات التدريبية والتي سيتولى القيام بها خبراء الأرصاد الجوية المصرية ، كما ازداد عدد محطات رصد ومراقبة الأزون لتصبح 7 محطات.

 

تاريخ آخر تحديث: الإثنين, 12 آذار/مارس 2012 14:31